Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ماذا عن تحفيز الذات

Spread the love
التحفيز ، النجاح ، صورة ، رجال

التحفيز ~ النجاح

نحتاج جميعاً إلى التحفيز لإنجاز الأشياء التي نحن بصدد فعلها ولكن أحياناً يكون من السهل علينا أن نكون في نشاط وتحفيز لفعل الأشياء وأحياناً أخرى بالكاد نصل إلى هذه الحالة ويصبح ما يجب علينا فعله ثقيلاً علينا دعني الآن ابين لك بعض الأسرار عن كيفية تحفيز الذات في هذه الصفحات سوف أعرفك ما تود معرفته عن عالم التحفيز وكيف يعيش الناجحين في حالة من التحفيز الدائم لكي يصلوا إلى ما وصلوا إليه من النجاح.

ما هو التحفيز؟

هو شعور داخلي يدفك إلى انجاز العمل وتحمل الألم باستمتاع. من أعظم الجمل التحفيزية هي مقوله قرأتها في كتاب فن الحرب لسون توزو “ألم عدم العمل يصبح أعظم من ألم العمل نفسه”.

مثلاً ألم انجاز التمارين الرياضية يكون صعباً لكن الأصعب منه هو ذلك الصوت الداخلي الذي يأنبك والذي يسمى الضمير عندما لا تؤدي التمارين الرياضية ويزداد وزنك لأنك في هذه الحالة تتألم بألمين ألم الندم والألم الثاني هو أنك لم تتقدم خطوة للأمام.

كل اختيار في حياتنا يكون له ثمناً فإذا اخترت مثلاً أن تصبح متفوقاً دراسياً لابد أن تتحمل ساعات يومياً تجلس فيها للدراسة بينما تسمع صوت أسرتك في مرح أمام التلفاز إنه لألم حقاً أن تعيش في عزلة محروماً من المتعة لكن ماذا إن رسبت في الاختبار؟ بالطبع سيتزايد عليك الألم لأنك حينها لن تتحمل قسوة نظرة أبويك ولا صوت ضميرك ولا مستقبلك الغامض الذي ينتظرك. لكن ألم الدراسة يكون سهلاً إذا حفزت نفسك وتخيلت نفسك ناجحاً.

ولكن السؤال الآن هو كيف تكون متحفزا باستمرار؟

كيف تحفز نفسك باستمرار لكي تنجز عملك؟
1. تحديد الهدف: عبارة قد تكون أصبت بالملل من سماعها لكن هي في الحقيقة جوهر التحفيز فإذا لم يكن لك هدف واضح تعيش من أجله فإن عملك سيصبح ثقيلاً عليك وستجده بلى جدوى لأنك لا تعرف إلى أين ستذهب وقيل عن ذلك” إذا لم تكن تعرف إلى أين تذهب فكل الطرق تؤدي إلى هناك”.
2. التركيز وترتيب الأولويات: لا تستطيع إنجاز شيئين في وقت واحد فإذا اخترت مثلاً أن تنجز عمل ما عليك أن تكون حاضراً جسدياً وعقلياً ويجب أن يكون هذا العمل من الأمور الطارئة المهمة وينبغي أن ينجز أولا ولا يتقدم عليه عمل أقل منه في القيمة حتى لا تهدر وقتك وطاقتك في لا شيء.
3. الأمل في التجديد في كل يوم جديد: لا ينبغي أن يكون شخصك الحالي هو ذلك الشخص الذي كان من سنوات فلا بد من أن تنبذ عاداتك السيئة وتتعلم شيئاً جديداً يجعل حياتك في الغد أفضل.
4. الاختلاط بالأشخاص الناجحين :إن أكثر الأشخاص تأثيراً عليك هم الأصدقاء فاحرص أن يكون أصدقائك يتمتعون بالإيجابية والمرح وأن يكونوا ناجحين في حياتهم واحرص على تعلم العادات الحسنة منهم.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.